أكثر من ستّ 6 آلاف عائلة ليبية تعبُر الحدود إلى الجانب التونسي

أكثر من ستّ 6 آلاف عائلة ليبية تعبُر الحدود إلى الجانب التونسي

أعلنت مصادر في الجمارك التونسية،اليوم الأربعاء ، عن مرور أكثر من ستّة آلاف مواطن ليبي نحو أراضيها في الأربع وعشرين ساعة الأخيرة ممّا خلق نوع من الإزدحام.

وأضاف المصدرُ ذاته أنّ معبر رأس جدير الحدودي شهد حركة كبيرة للمسافرين الليبيين الوافدين على التراب،مؤكدا أنّ هذا النسق المُرتفع والمُتواصل لم يحدث منذ إنطلاق ثورة 17 فبراير.

وأشار إلى اضطرارعدد من المسافرين إلى مغادرة طوابير السيارات ودخول المعبر مترجلين ربحا للوقت بسبب ساعات الإنتظار الطويلة التي قضّوها في الإنتظار نتيجة إجراءات المراقبة الشديدة التي أقرّتها الجمارك من الجانب التونسي .

يذكر أنّ تجار منطقة بن قردان عبّروا عن استيائهم بسبب عدم تمكنهم من استئناف نشاطهم التجاري جراء الإجراءات التي اتخذتها السلطات من الجانب الليبي في المعبر والتي تقضي بمنع استيراد السلع و  البضائع من القطر الليبي إلاّ بعد دفع معلوم قدره 60 دينار.

مقالات ذات صله