قمة شرم الشيخ: دعم الحكومة الشرعية ورفع حظر التسليح إحراء أكيد لمحاربة الإرهاب في ليبيا

قمة شرم الشيخ: دعم الحكومة الشرعية ورفع حظر التسليح إحراء أكيد لمحاربة الإرهاب في ليبيا

انتهت أعمال القمة العربية وسط تأكيد على ضرورة الالتزام باحترام وحدة وسيادة ليبيا وسلامة أراضيها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية والحفاظ على استقلالها السياسي والالتزام بالحوار الشامل بين القوى السياسية النابذة للعنف والتطرف ودعم العملية السياسية تحت رعاية مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا.

كما طالب القادة العرب مجلس الأمن بسرعة رفع الحظر عن واردات السلاح إلى الحكومة الليبية باعتبارها الجهة الشرعية ليتسنى لها فرض الأمن ومواجهة الإرهاب مما يسمح بتسليح الجيش الوطني.

وطالبت القمة في قرار لها يتعلق بالتطورات الخطيرة في دولة ليبيا، بتقديم الدعم الكامل بما فيه الدعم السياسي والمادي للحكومة الشرعية وتوفير المساعدات اللازمة لها لصون وحماية سيادة ليبيا بما في ذلك دعم الجيش الوطني حتى يستطيع مواصلة مهمته الرامية للقضاء على الإرهاب وبسط الأمن في ليبيا.

ودعت قمة شرم الشيخ  المجتمع الدولي لتحمل مسئولياته في منع تدفق السلاح والعتاد بحرا وجوا إلى التنظيمات والجماعات الإرهابية التي تواصل العبث بمقدرات الشعب الليبي وحصد الأرواح، وذلك انسجاما مع مشروع القرار العربي بشأن ليبيا في مجلس الأمن.

وكان قادة العالم العربي اتفقوا خلال القمة المنعقدة في شرم الشيخ المصرية على تفعيل منظومة الدفاع المشترك لمواجهة خطر الإرهاب المحدق بعدد من الدول، ومزيد من تفعيل التنسيق الأمني فيما بينها.

مقالات ذات صله